مرض التوحد النفسي

    شاطر
    avatar
    تشي غيفارا
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المشاركات : 1763
    العمر : 30

    مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف تشي غيفارا في الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 3:56 am

    #ما معنى التوحد ؟
    التوحد كلمة مترجمة عن اليونانية وتعني العزلة أو الانعزال ، وبالعربية أسموه
    الذووية ( وهو أسم غير متداول )، والتوحد ليس الأنطوائية، وهو كحالة مرضية
    ليس عزلة فقط ولكن رفض للتعامل مع الآخرين مع سلوكيات ومشاكل متباينة من شخص
    لآخر.


    #ما هو التوحد ؟
    التوحد إضطراب معقد للتطور يظهر في السنوات الثلاث الأولى من عمر الطفل نتيجة
    خلل وظيفي في المخ والأعصاب لم يصل العلم إلى تحديد أسبابه.


    #ما هي الأسباب ؟
    التوحد مرض غامض، يتركز على السلوك وطريقة بناء النمو المعرفي واللغوي ،
    إضطراب النفس وأسرارها، وهناك مجال واسع من التوافق والإختلاف للأعراض
    المرضية التي تتركز على تواجد إضطراب في السلوك.


    #هل يوجد لدينا حالات كثيرة ؟
    لا يوجد في مجتمعنا العربي إحصائيات متكاملة تنير لنا الطريق لمعرفة نسبة
    حدوثه، كما أن لتنوع صفات الحالة والنقص الشديد في المتخصصين دوراً في نقص
    التشخيص، لذلك نعتقد أن عدد الحالات الموجودة فيها أكثر مما هو مشخص .


    #في أي الجنسيات تزيد نسبة حدوثه ؟
    التوحد بلا جنسية يصيب البيض والسود، الأغنياء والفقراء في الشمال والجنوب
    على حد سواء، وليس كما كان يعتقد في السابق بأنه مرض الطبقة الراقية، ففي
    الماضي كانت الخدمة الصحية متوفرة للأغنياء ، وكانوا هم من يهتم بالحالة
    النفسية لأبنائهم.


    #ما هي نسبة حدوثه ؟
    في أوروبا تشير الإحصائيات أن نسبة حدوث التوحد تصل إلى 3-4 حالات لكل عشرة
    آلآف ولادة ، وتزيد لتصل إلى حالة لكل 500 ولادة في أمريكا ، كما أنه يصيب
    الذكور ثلاثة أضعاف إصابته للإناث


    #هل هو مرض وراثي ؟
    الدراسات التي أجريت لم تشير إلى أي دور للوراثة في حدوث التوحد

    #هل تعامل الوالدين مع طفلهم يؤدي إلى التوحد ؟
    في وقت من الأوقات كان الاعتقاد السائد أن التوحد رد فعل نفسي لتصرفات أحد
    الوالدين أو كلاهما، وخاصة عندما يكون الوالدين باردين في تعاملهما أو
    منعزلين غير ودودين أو من كان لديهم مشاكل نفسية أو انفصام في الشخصية، وكانت
    أم الطفل المتوحد يطلق عليها ( الأم الثلاجة ) لبرودتها في التعامل، ولكن
    الحقيقة أن الوالدين مهما كان تعاملهما مع الطفل ومهما كانت حالتهم النفسية
    ليسوا سبباً في حدوث التوحد.
    هنا لا بد من التنويه أن الوالدين والعائلة يلعبون دوراً رئيساً وأساسياً في
    تطور الطفل المتوحد وزيادة اكتسابه للمهارات الفكرية والسلوكية ، فالعائلة هي
    المدرسة الرئيسة في تدريبه وتعليمه، ويمكنهم وضعه في مستوى فكري ونفسي أرقي و
    أفضل


    #هل هي عين أصابت الطفل ؟
    أحد التساؤلات المهمة المنتشرة في مجتمعنا، طفلي كان سليماً كالوردة المتفتحة
    وبصحة جيدة، يلعب مع أقرانه ويتفاعل مع مجتمعه، وبعد أن زارتنا فلانة أو فلان
    من الناس تغير حال طفلي، فأصبح منطوياً على نفسه كارهاً للحياة، إنها عين ذلك
    الشخص أصابت طفلي.
    كلنا يؤمن بالعين والحسد، ومن شر حاسد إذا حسد، ولكن أمامنا حالة مرضية
    منتشرة في الشرق والغرب، تظهر أعراضها في وقت معين خصوصاً بعد عمر السنتين
    حيث تبدأ حالة الطفل بالتدهور، تلك حقائق علمية درست كثيراً فلا يجب الاختباء
    خلف بعض التفسيرات التي تؤجل الرعاية السليمة للطفل.


    #ما هي المشكلة الرئيسية في التوحد ؟
    الأطفال التوحديين يعانون من مشاكل كبيرة في اللغة والتخاطب ، بالإضافة إلى
    مشاكل سلوكية مثل عدم مشاركة الأطفال الآخرين في اللعب ، كما أنهم ينفعلون
    ويغضبون عندما يتدخل الآخرون في ترتيب أغراضهم ، أو أخذ شيء من خصوصياتهم .


    #كيف يؤثر التوحد على السلوك ؟
    الأطفال التوحديون لديهم صعوبات سلوكية في التعامل مع الآخرين تتركز على
    سلبيتهم في التعامل، وهؤلاء الأطفال قد يكونون إنطوائيين ساكنين ، وقد يكونون
    نشيطين مخربين، وتختلف درجة المشاكل السلوكية من الشديدة إلى الخفيفة، فقد
    يكونوا مؤذيين لأنفسهم وللآخرين، وقد يكون خفيفاً بحيث يصعب ملاحظته.


    #هل يمكننا مساعدتهم ؟
    نستطيع مساعدة الأطفال التوحديون وإن لم يكن هناك علاج تام وشاف، فنحن لا
    نستطيع إصلاح الخلل الدماغي ولكن يمكن تعديل الكثير من السلوكيات والمشاكل
    اللغوية ليستطيع العيش بسهولة في المجتمع الكبير.


    #هل تأخير التدخل يؤثر عليهم ؟
    تأخير التدخل يؤثر على درجة التحسن، ولكن السؤال هو كم من الوقت يترك فيه
    الطفل بدون تدخل وحرمان من العواطف يؤدي إلى أن تصبح الآثار المرضية ثابتة
    وغير قابلة للعلاج والتعديل.


    #ما هي علامات التــــــــــوحــــــــــــــــــد ؟
    التوحد هو الانطواء على النفس ورفض التعامل مع الآخرين سواءاً أسرته أو
    مجتمعه، وعادة ما يكون استحواذي نمطي مكرر، وفي الطب النفسي يعرفونه أنه (
    إضطراب إنفعالى ) يصيب الأطفال، وهو أحد إضطرابات السلوك، ويمكن تلخيص الحالة
    في النقاط التالية :
    o إضطراب التواصل مع المجتمع لغوياً وغير لغوياً
    o إضطراب التفاعل الإجتماعي
    o إضطراب القدرة الإبداعية والقدرة على التخيل


    #متى تظهر الأعراض المرضية ؟
    يولد الطفل سليماً معافى، وغالباً لا يكون هناك مشاكل خلال الحمل أو عند
    الولادة، وعادة ما يكون الطفل وسيماً وذي تقاطيع جذّابة، ينمو هذا الطفل
    جسمياً وفكرياً بصورة طبيعية سليمة حتى بلوغه سن الثانية أو الثالثة من العمر
    ( عادة ثلاثون شهراً ) ثم فجأة تبدأ الأعراض في الظهور كالتغيرات السلوكية (
    الصمت التام أو الصراخ المستمر )، ونادراً ما تظهر الأعراض من الولادة أو بعد
    سن الخامسة من العمر، وظهور الأعراض الفجائي يتركز في اضطراب المهارات
    المعرفية واللغوية ونقص التواصل مع المجتمع بالإضافة إلى عدم القدرة على
    الإبداع والتخيّل .


    #ما هي الأعـــــــــــــراض المرضيــــــــــــــــــة؟
    هناك العديد من الأعراض التي تتواجد في الطفل التوحدي ، ومن أهمها:
    o الرتابة، وعدم اللعب الإبتكاري ، فلعبه يعتمد على التكرار والرتابة
    والنمطيه
    o مقاومة التغيير ، فعند محاولة تغيير اللعب النمطي أو توجيهه فإنه يثور بشدة
    o الإنعزال الإجتماعي ، فهناك رفض للتفاعل والتعامل مع أسرته والمجتمع
    o المثابرة على اللعب وحده وعدم الرغبة في اللعب مع أقرانه
    o الخمول التام أو الحركة المستمرة بدون هدف
    o تجاهل الآخرين حتى يضنون أنه مصاب بالصمم
    o الصمت التام أو الصراخ الدائم المستمر بدون مسببات
    o الضحك من غير سبب
    o عدم التركيز بالنضر ( بالعين ) لما حوله
    o صعوبة فهم الإشارة ومشاكل في فهم الأشياء المرئية
    o تأخر الحواس ( اللمس ، الشم ، التذوق )
    o عدم الإحساس بالحر والبرد
    o الخوف وعدم الخوف
    o مشاكل عاطفية ، ومشاكل في التعامل مع الآخرين


    #ما الفرق بين التوحد وطيف التوحد ؟
    طيف التوحد هو ما يسمى أشباه التوحد، وهي حالات الإضطراب العام في التطور
    Pervasive Developmental Disorders ويقصد به الأطفال الذين تظهر لديهم العديد
    من المشاكل في أساسيات التطور النفسي في نفس الوقت وبدرجة شديدة، أما التوحد
    فهو مرض محدد بذاته، وفيه نوع شديد من إضطرابات التطور العامة.


    #ما هي مشاكل التطور لدى الطفل المتوحد ؟
    التطور الفكري والحركي لكل الأطفال يندرج تحت مجموعات من المهارات، والطفل
    التوحدي لديه تأخر في اكتساب بعضاً من تلك المهارات بالمقارنة مع أقرانه، قد
    تتوقف بعض هذه المهارات عند حد معين، والبعض يفقد بعض المهارات بعد اكتسابها،
    ومن أهم تلك المهارات ما يلي:
    1) المهارات الحركية
    2) مهارات الفهم والإدراك
    3) المهارات اللغوية
    4) المهارات الاجتماعية والنفسية


    #ما هي مشاكل التطور النفسي ؟
    التأثيرات النفسية عادة ما تظهر مجموعة منها في نفس الوقت وبدرجة كبيرة
    وشديدة، وتلك علامة مميزة للتوحد، فالأطفال التوحديون يظهرون علامات تأخر
    النمو وبطء اكتساب المهارات، بالإضافة إلى بطء التطور الحركي والفكري، و من
    مشاكل التطور النفسي والسلوكي :
    o صعوبة الإرتباط الطبيعي مع المجتمع والمكان
    o عدم القدرة على إستخدام اللغة والكلام للتواصل مع الآخرين .
    o القيام بحركات مكررة غير ذات معنى أو جدوى
    o القيام بحركات مميزة وفريدة


    #ما هي المشاكل اللغوية ؟
    مشاكل اللغة والكلام كثيرة في أطفال التوحد، ويعتقد الكثير من المختصين أنها
    من أكثر وأهم المشاكل، وهناك 50 % من المتوحدين لا يستطيعون التعبير اللغوي
    المفهوم، وعندما يستطيعون الكلام تكون لديهم بعض المشاكل في التواصل اللغوي،
    ومثال على ذلك تأخر النطق وانعدامه، عدم القدرة على التواصل اللغوي مع
    الآخرين، عدم القدرة على تسمية الأشياء، كلمات وجمل بدون معنى، الترديد
    كالببغاء.


    #ما هي الرتابة ومقاومة تغيير البيئة ؟
    تلك ميزة مشتركة في أطفال التوحد ، تتصل بالرغبة الشديدة في الرتابة ، وعند
    محاولة التغيير من طرف الآخرين ، يقاوم الطفل التغيير بثورة من الغضب
    والإنسحاب من المكان ، وقد يتحول إلى العنف.


    #ما هي الحركات الجسمية المكررة ؟
    من الأشياء الملاحظة والغريبة قيام أطفال التوحد بعمل حركات متكررة وبشكل
    متواصل بدون غرض أو هدف معين، وقد تستمر هذه الحركات طوال فترة اليقظة، وعادة
    ما تختفي مع النوم، مما يؤثر على إكتساب المهارات، كما يقلل من فرص التواصل
    مع الآخرين، ومن أمثلتها : إهتزاز الجسم، رفرفة اليدين، فرك اليدين، تموج
    الأصابع، وغيرها.


    #هل الطفل مصاب بالصمم ؟
    الطفل التوحدي عادة سليم السمع ، ولكن يجب إجراء فحوصات السمع لجميع هؤلاء
    الأطفال


    #هل الطفل مصاب بالتخلف الفكري ؟
    الذكاء يعتمد على وجود عقل سليم وحواس سليمة قادرة على إكتساب المهارات
    والقدرات من المجتمع المحيط به، وكلما زادت المكتسبات زادت درجة الذكاء، وطفل
    التوحد منعزل عن مجتمعه ورافضاً له ومن هنا تقل مكتسباته، قد تبدو بعض علامات
    التخلف الفكري عند البعض من الأطفال التوحديون ولكن فقط 30 % من أطفال التوحد
    لديهم تخلف فكري أقل من 50 نقطه


    #هل لديهم مواهب ومقدرات خاصة ؟
    نسبة قليلة من أطفال التوحد تظهر عليهم مقدرات خاصة، كمثال على ذلك الطفل
    الذي يستطيع عزف مقطوعة موسيقية بعد سماعه لها لمرة واحدة، وآخر يستطيع رسم
    لوحة بشكل ممتاز، وطفل آخر يستطيع حفظ مادة طويلة ولكنه لا يعرف ماذا تعني،
    وطفل آخر يستطيع أن يحل مسألة حسابية معقدة بدون أستخدام الآلة الحاسبة وفي
    نفس الوقت يعجز عن حل سؤال بسيط، كل النقاط السابقة تتعارض مع المستوى العام
    للذكاء والمقدرات وقد يأخذه البعض كقدرة خارقة للعادة.


    #هل يمكن أن يحدث التوحد مع أمراض أخرى ؟
    التوحد يصيب أي طفل ، والبعض منهم لديه أمراض وحالات أخرى منها :
    o متلازمة داون Down`s Syndrome
    o فراجايل أكس Fragile -X Syndrome
    o متلازمة لاندو كليفنر Landou - Kleffiner Syndrome
    o متلازمة ويليام William`s Syndrome
    o متلازمة بردر ويلي Prader - Willi Syndrome


    #هل يشفون عندما يكبرون ؟
    ليس هناك علاج ناجح للتوحد، وهذا لا يعني إحباط الوالدين، ولكن مع
    التعليم والتدريب يمكنهم إكتساب الكثير من المهارات الفكرية والنفسية
    والسلوكية مما ينعكس على حالتهم، وبعض الأطفال تستمر لديهم بعض الأعراض
    المرضية طوال حياتهم مهما قلّت درجتها.
    لا نستطيع توقع المستقبل وما سيكون عليه الطفل، ولكن بعض الشواهد قد
    تنبئي بالمستقبل ، ومنها :
    o الأطفال طبيعي الذكاء وليس لديهم إضطرابات لغوية يمكن تحسنهم بشكل كبير.
    o الأطفال الذين تلقوا التدريب والتعليم في معاهد ذات برامج جيدة يمكن تحسنهم
    بشكل كبير

    في أحدى الدراسات التي أجريت عام 1980 م في أمريكا وجد أن أطفال التوحد بعد
    تدريبهم وتعليمهم يمكن أن ينقسموا إلى :
    o 6/1 يمكن أن يعيشوا حياة طبيعية معتمدين على أنفسهم
    o 6/1 شبه معتمدين على أنفسهم
    o 3/2 معاقين ويحتاجون مساعدة الآخرين بدرجات متفاوتة
    avatar
    رفيقة الاحلام
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    المزاج :
    عدد المشاركات : 2383
    العمر : 24

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف رفيقة الاحلام في الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 7:35 pm

    يعطيك العافية
    معلومات حلوه كثير منك غيفارا ..موضوع رووووعه
    avatar
    dr.mu7ammad
    عضو فضي
    عضو فضي

    عدد المشاركات : 1464
    العمر : 31
    السنة : السادسة

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف dr.mu7ammad في الأربعاء ديسمبر 02, 2009 2:34 am

    ميرسي كتير ع المعلومات المهمة
    avatar
    Beebe
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المشاركات : 2141
    العمر : 29
    السنة : سنة رابعة

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف Beebe في الأربعاء ديسمبر 02, 2009 5:18 am

    شكراً
    avatar
    تشي غيفارا
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المشاركات : 1763
    العمر : 30

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف تشي غيفارا في الجمعة ديسمبر 04, 2009 1:31 am

    شكراً على المرور
    thanks thanks thanks
    avatar
    Dr.MaLeK
    المدير العام
    المدير العام

    المزاج :
    عدد المشاركات : 9702
    العمر : 28
    السنة : خامسة
    المزاج : مبسوط بطلتكم الحلوة

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف Dr.MaLeK في الجمعة ديسمبر 04, 2009 3:21 am

    شكرا غيفارا

    الله يبعد هالمرض عن أطفالنا


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    ايــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد و حــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدة

    متى ما نبذنا الانانية وحرصنا على المصلحة العامة سنبني مجتمعا يشرفنا



    avatar
    the-aspirant
    عضو فعال
    عضو فعال

    المزاج :
    عدد المشاركات : 688
    العمر : 31
    السنة : تـــــــخــــــــــــرجــــــــــــــــــت

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف the-aspirant في السبت ديسمبر 05, 2009 2:27 am

    موضوع مفيد شكرا غيفارا
    avatar
    بتول الزهراء
    عضو فضي
    عضو فضي

    المزاج :
    عدد المشاركات : 1119
    العمر : 28
    السنة : مجازة بالأدب الإنجليزي

    رد: مرض التوحد النفسي

    مُساهمة من طرف بتول الزهراء في السبت ديسمبر 05, 2009 11:35 pm

    يسلمو غيفارا و يعطيك العافية
    لازم الاباء يديرو بالهن منيح من تحركات اطفالهن مشان ينتبهو و يحموهم من التوحد
    يعطيك العافية

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 6:24 pm